تأثير نفط برنت على أسعار الوقود عالميا

2022-06-07

وقت القراءة: دقائق

نفط برنت Brent Crude‏ وهو خام نفطي يستخدم كمعيار لتسعير ثلثي إنتاج النفط في العالم, خاصة في الأسواق الأوروبية والأفريقية، ويتكون برنت من مزيج نفطي من 15 حقلا مختلفًا في منطقتي برنت وتينيان

نفط برنت وتاريخ انتاجه :

نفط برنت Brent Crude‏ وهو خام نفطي يستخدم كمعيار لتسعير ثلثي إنتاج النفط في العالم, خاصة في الأسواق الأوروبية والأفريقية، ويتكون برنت من مزيج نفطي من 15 حقلا مختلفًا في منطقتي برنت وتينيان (بعضها يقع في المملكة المتحدة والبعض الآخر في النرويج) اللتان تنتجان نحو 500 ألف برميل يوميا، ويعد من أنواع النفط الخفيفة الحلوة بسبب وزنه النوعي (حسب معهد النفط الأمريكي) البالغ 38 درجة وانخفاض نسبة الكبريت التي تصل إلى 0.37 في المائة.

وبناء على الفروق بينه وبين الخامات الأخرى، فإنه بشكل عام يباع بسعر أعلى من سلة نفط أوبك بنحو دولار للبرميل، وبسعر أقل من خام غرب تكساس بنحو دولار أيضا، وتستخدم قيمته لتسعير ثلثي واردات العالم المتداول بها من النفط الخام.

على الرغم من أن الدول الأوروبية تستهلك أغلب إنتاج خام برنت، لكنه يصدر أحيانا إلى الولايات المتحدة وبعض الدول الأفريقية، إذا كان الفرق بين سعره وسعر النفط المماثل في هذه الأسواق أكبر من تكاليف الشحن.

ويعد إشراف حقوله على النضوب مشكلة كبيرة للمتعاملين الذين بدأوا يبحثون عن بديل للتسعير.

اشتق اسم برنت من لقب أطلقته شركة “شل” لاستكشاف النفط على حقل نفط قامت بالتحقق منه في منطقة بحر الشمال نيابة عن شركتي إكسون موبيل ورويال داتش شل.

وقد قامت شركة “شل” بتسمية جميع الحقول النفطية بأسماء طيور، وفي هذه الحالة فقد سميت المنطقة على اسم إوز برنت.

تراجع سعر برنت بشكل يومي اعتمادا على النشاط الاقتصادي العالي والأسواق المالية، فمثلا في عام 2021 أنهى خام برنت شهر يونيو على إرتفاع بلغت نسبته حوالي 8% مسجلاً إرتفاعه الشهري الثالث على التوالي، ومكاسب إجمالية زادت عن 30% منذ بداية العام الحالي.

أهم التصنيفات التي تميز نفط برنت عن باقي أنواع النفط

أعطيت العديد من الأسباب لهذه التصنيفات منها تغيير المضاربة بعيدًا عن تداول خام غرب تكساس وحركات الدولار، واختلاف الطلب العالمي بالإضافة لعدة عوامل سياسية، كما أن استنزاف حقول نفط بحر الشمال يدخل ضمن العوامل المفسرة في اختلاف أسعار العقود الآجلة.

وترجع إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الفوارق السعرية بين نفط برنت وخام غرب تكساس إلى زيادة مبالغ فيها بالعرض في المناطق الداخلية بأمريكا الشمالية، بسبب الزيادة السريعة في إنتاج النفط من الرمال النفطية الكندية ،والنفط الضيق والمعروف بالصخر الزيتي ،لدرجة أن إنتاج النفط في المناطق الداخلية في أمريكا الشمالية قد تجاوز القدرة الاستيعابية لخط الأنابيب في ساحل الخليج والساحل الشرقي لأمريكا الشمالية.

 ولذا تم اللجوء إلى إجراء ضبط للسعر منذ سنة 2011 في أمريكا والساحل الشرقي الكندي، وبعض مناطق ساحل الخليج الأمريكي بسعر نفط برنت ،إلا أن الأسواق الداخلية لا زالت تتبع سعر خام غرب تكساس ، وأطلق على خام برنت هذا الاسم بسبب معايير صناعة النفط في المملكة المتحدة أما بخصوص خام برنت، فهو مؤشر لسعر عالمي ريادي للنفط الخام في حوض الأطلسي، ويتم استخدامه في تسعير معدل ثلثي الإمدادات النفطية من الخام المتداول في كل العالم.

عرف تداول سعر برنت في بورصة البترول الدولية في لندن تفوقا أكثر من منافسه الخام الأمريكي المعروف بخام غرب تكساس المتوسط سنة 2010 ووصل الفارق الأخير إلى 27 دولارا للبرميل، وهو أعلى مستوى له منذ تلك الفترة.

ويرجع هذا التفوق إلى الطبيعة الجغرافية لخام برنت المفتوحة على البحر وموقعه الذي جعل منه نقطة وصل مرتبطة ارتباطا وثيقا بأسواق التداول العالمية ، هذا الى جانب ان التغيرات الأساسية والإستراتيجية في طبيعة أسواق النفط، وكذلك إلى تحول نمو الطلب على النفط إلى الأسواق الناشئة، مثل الصين والهند، وتنامي الدور المالي للأسواق الآجلة للنفط.

نفط برنت
تأثير الحرب الروسية على نفط برنت :

كانت الحرب الوحشية التي يشنها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على أوكرانيا سبباً في ارتفاع أسعار الوقود والديزل في المملكة المتحدة إلى مستويات جديدة بلغت 1.52 جنيه استرليني (1.99 دولار) و1.55 جنيه للتر الواحد على التوالي الخميس، مع بداية تبلور العواقب الدولية للعنف بعد أسبوع من إطلاق موسكو “العملية العسكرية الخاصة”.

وتسببت المخاوف في شأن التداعيات الجيوسياسية المترتبة على الحرب بقفزة في سعر برنت في السوق، وارتفع سعر برنت وهو واحد من ثلاثة معايير قياسية في القطاع إلى نحو 115 دولاراً (85.89 جنيه) للبرميل، وهو أعلى مستوى له منذ 10 أعوام.

وتصدر روسيا عادة نحو خمسة ملايين برميل من النفط الخام يومياً، أي أكثر من خمسة في المئة من المجموع العالمي، لكن الموردين الآن عازفون عن التعامل مع البلاد في ضوء النزاع، على الرغم من الإعفاءات التي قدّمها الغرب للنفط والغاز بغرض تأمين الطاقة في خضم حملة العقوبات التي يشنها.

ويخشى التجار أن يؤدي مزيد من عدم الاستقرار بعد تقديم طلب ما إلى منع تسليم نفطها، ويخشون من التعقيدات المحيطة بالمعاملات التي تشمل المصارف الروسية في ظل العقوبات بعد استبعادها من نظام الدفع “سويفت” المستخدم في إتمام المدفوعات بين المصارف.

ويباع حالياً النفط الخام الروسي بحسم كبير قدره 15 دولاراً (11 جنيهاً) إلى 20 دولاراً (15 جنيهاً) للبرميل، لكن قلة من المشترين الأوروبيين يبدون اهتماماً، ويفتقر التجار الصينيون والهنود إلى القدرة اللازمة لسدّ الفراغ.

ونظراً إلى هذه الخلفية وحقيقة أن النفط المكرر هو العنصر الأساسي في إنتاج البنزين، بدأ سعر الوقود في المحطات في الارتفاع وفق ذلك، وهناك مزيد من الأخبار السيئة للمستهلكين الذين يواجهون بالفعل أزمة على صعيد تكاليف المعيشة، في حين تعاني الاقتصادات العالمية للتعافي من الإغلاقات التي فُرضت لدرء جائحة فيروس كورونا.

لكن ما هو على وجه التحديد نفط برنت، ولماذا يستخدم لتقدير القيمة، ولماذا تأثر بالأحداث في أوروبا الشرقية.

الفرق بين نفط برنت وخام تكساس :

  • بالنسبة لخام غرب تكساس يتم استخراجها بشكل رئيسي من تكساس ومن لويزيانا ومن شمال داكوتا ومن حقول النفط في الولايات المتحدة، وتم النقل عبر خط أنابيب إلى كوشينغ وكانت هذه مناطق التسليم أيضا ، والتطورات التكنولوجية تسببت في أوائل عام 2000 إلى سهولة استخراج النفط من الصخور الزيتية وقديما كانت هذه العملية مستحيلة تماما ، وكانت هذه العملية تسمى “ثورة الزيت الصخري” وأدت إلى إنتاج كميات أكبر من النفط من قبل الولايات المتحدة.
  • يراقب تجار النفط في وسط تكساس العرض والطلب وأي ارتباك قد يحدث في سعر برنت وخام غرب تكساس الوسيط سيؤدي إلى تغيير في السعر بين خام كلا منهم ، وهو ما يؤدي إلى حركة سوق أكثر قوة من السوق الأخرى.
  • يتم استخراج نفط برنت من حقول النفط في بحر الشمال يشير “نفط برنت” إلى خليط من أربعة زيوت – برنت ، وفورتيز ، وأوسبرج ، وإيكوفسك ، ويشار إليها مجتمعة بـ “خام برنت” .
  • نسب الكبريت في نفط برنت وخام غرب تكساس تختلف تماما ، وهذه الاختلافات تؤثر على أسعار النفط حيث يحتوي خام غرب تكساس على 0.24٪ كبريت ويحتوي خام برنت على 0.37٪ كبريت ، وكلما انخفض محتوى الكبريت في الزيت ، أصبح الزيت أكثر “حلوة” ، وكان من الأسهل صقله وخام غرب تكساس الوسيط وبرنت كلاهما زيوت حلوة.
  • يتم تصنيف جاذبية الزيت على مقياس من 10 إلى 70 ، حيث كلما زاد الرقم ، كلما كان الزيت أقل كثافة ، لتوضيح ذلك أكثر ، إذا كانت جاذبية الزيت (وزن الزيت مقارنة بالماء) ، الذي وضعه معهد البترول الأمريكي فوق الصفر ، يطفو الزيت على سطح الماء ، وإذا كان أقل من 10 ، فسوف يسقط في قاع الماء .
  • في الماضي كان يتم تداول خام تكساس بسعر أعلى من نفط برنت ، ومع ثورة إنتاج النفط زاد إنتاج خام تكساس مع زيادة الواردات إلى الولايات المتحدة ويتم تداوله الآن أقل من نفط برنت .
  • في الوقت الحالي أصبح خام تكساس المعيار لأسعار النفط ، ويتم تسعير بقية العالم وفقًا لـ نفط برنت ، مما يجعل نفط برنت هو المعيار العالمي .
  • نسبة العرض والطلب لكلا النوعين من النفط الخام مرنة بسبب العوامل الاقتصادية والأحوال الجوية وتنظيم الاستخدام .
  • توجد مجموعة من المنصات فيها يتم تداول النفط على حسب مكان تواجدهم، ومن الطرق الأكثر استخداما لتداول النفط الخام هي العقود الآجلة ، ولكن هناك اختلافات بين خام تكساس وخام برنت فيتم تسليم العقود الآجلة لخام تكساس في كوشينغ أوكلاهوما، وهي بورصة نقل تلتقي فيها خطوط الأنابيب لديها مرافق تخزين يمكن الوصول إليها بسهولة ويتم تداول المصافي بـ عقود الآجلة لـ نفط برنت من خلال بورصة انتركونتيننتال (ICE) في لندن.

أهم التأثيرات على نفط برنت عالميا :

يعتبر النفط من أبرز السلع والمواد العالمية التي تتأثر بالمناخ السياسي والاقتصادي العالمي، وهذه الأسعار تحدد قيم الاقتصادات العالمية، بالإضافة إلى أن أهم الأسباب التي تؤثر على أسعارها هي التغيرات السياسية والحروب. والحملات العسكرية وبشكل عام يمكننا القول أن عقود النفط سواء كان خام برنت أو خام تكساس أو خامات عالمية أخرى هي من السلع التي تتأثر بشكل مباشر بحجم العرض أو المنتج منها وحجم الطلب. بالنسبة لهم في المقابل، كأي منتج عالمي آخر، بمعنى أن التأثير الأساسي على الأسعار هو العرض والطلب، ويمكن أن نحسب عددًا من التأثيرات غير المباشرة التي تساهم في عدم استقرار أسعار نفط برنت، وهي:

  • تلعب المنظمة العالمية للدول المصدرة للبترول (أوبك) دورًا مهمًا في تحديد أسعار نفط برنت الذي يعتبر من أقوى الشركات والمنظمات العالمية المنتجة للنفط. وهي تعمل على محاولات تسعير برميل النفط من خلال تحديد حجم الإمدادات النفطية.
  • تلعب مؤشرات النمو الاقتصادي للدول بالإضافة إلى زيادة النشاط الصناعي في الاقتصادات الكبرى دورًا مهمًا في تحديد أسعار نفط برنت عالميًا، حيث تؤدي إلى زيادة الطلب على النفط.
  • التقارير الاقتصادية قصيرة المدى التي قد يكون لها آثار جانبية على أسعار النفط، نذكر تقرير المخزونات الأمريكية الأسبوعي الصادر عن معهد البترول الأمريكي.

يمكنكم دائما التواصل معنا من خلال وسائل التواصل الاجتماعي.

الأحدث من الفئة

مقالات, تجارة الفوركس, عالم التداول الالى, نصائح ومقالات

تجارة العملات عبر الانترنت بوابتك لتحقيق الربح, تعرف على الأسرار

2022-05-05

تعرف تجارة العملات بأنها عمليات شراء العملات وبيعها بقصد تحقيق الأرباح في سوق العملات الأجنبية (بالإنجليزية: Foreign exchange market) أو ما يُعرف بالفوركس (بالإنجليزيّة: Forex)

قراءة المزيد
مقالات, استراتيجيات التداول, تجارة الفوركس, نصائح ومقالات

العقود مقابل الفروقات تداولات مربحه، ام مخاطر عالية؟!

2022-05-08

العقود مقابل الفروقات من احدى المشتقات المالية وهو عبارة عن عقد اتفاق بين البائع والمشتري على تداول أحد الأصول، أي الفرق بين القيمة الحالية للأصل والقيمة في نهاية العقد

قراءة المزيد
مقالات, تقارير فنية واقتصادية, توقعات و تحليلات السوق

فرص التداول المتاحة للتفعيل بعد إعلان رفع نسب الفائدة الأمريكية

2022-05-05

فرص التداول المتاحة للتفعيل بعد إعلان رفع نسب الفائدة الأمريكية أسعار اليورو قد وصلت إلى مستويات 1.0474 في أدنى سعر خلال موجة الهبوط الأخيرة التي أشرنا إليها

قراءة المزيد