سهم اوبر يحقق نتائج قياسية, هل حان وقت الشراء؟

2022-06-20

وقت القراءة: دقائق

سهم اوبر ينتمى إلى شركة Uber وهي الشركة التي تمثل ثورة المواصلات في عصرنا الحالي

تاريخ سهم اوبر في سوق الأسهم

سهم اوبر ينتمى إلى شركة Uber وهي الشركة التي تمثل ثورة المواصلات في عصرنا الحالي. أدرك المؤسس Travis Kalanick أن العثور بسرعة على سيارة أجرة في المدن الكبرى هي عقبة بالطبع.
من خلال تقنيات المعلومات والاتصالات، قام بإنشاء تطبيق طلب سائق خاص عبر الهاتف المحمول عند الحاجة، Uber Cab.

من خلال جمع الأموال من البنوك، و أصحاب رؤوس الأموال، و صناديق الثروة السيادية، أو كبار المديرين التنفيذيين مثل جيف بيزوس من (Amazon)، وتوسع أوبر نشاطها التجاري في الولايات المتحدة الأمريكية، ثم توسع نطاق وجودها لتشمل أكثر من خمسين دولة حول العالم.

اتُهمت الشركة الأمريكية بالمنافسة غير العادلة وحتى السيطرة الاحتكارية على المدى الطويل. قاموا بإغلاق مدخل المطارات لمركبات الاجرة التي تعمل لصالح شركة أوبر، وقاموا بتخريبها والاعتداء على عملائها.

في عام 2019، تم  “اكتتاب سهم اوبر” للجمهور برأسمال سوقي قدره 82 مليار دولار بينما كان من المتوقع أن يكون مقدار الطرح 120 مليار دولار. يثير نموذج أعمالها أسئلة لأن الشركة تحت رحمة المخاطر التنظيمية و القانونية.

لم تتمكن أوبر من إعادة حساباتها في عام 2020 بسبب جائحة كوفيد-19، الذي قلل من التنقل إلى الحد الأدنى وخفض إيراداته بما يزيد قليلاً عن مليار دولار. كبديل، من أجل البقاء على قيد الحياة خلال فترات الراحة، روجت أوبر لخدمات بديلة مثل توزيع الطعام أو البضائع.

في 15 يونيو 2021 – أعلنت كيا موتورز واوبر عن شراكة بارزة في مجال التنقل الكهربائي من شأنها تسريع اعتماد المركبات الكهربائية المتقدمة التي تعمل بالبطاريات عديمة الانبعاثات في جميع أنحاء أوروبا، مما يجعل المناطق الحضرية أكثر نظافة وهدوءاً.

سهم اوبر
مستقبل سهم اوبر 

أشرنا سابقاً أن كانت هناك العديد من التوقعات بأن يكون سعر سهم اوبر أحد أفضل الأسهم الأمريكية، لكن ترى – عقب البداية المخيبة للآمال – هل لازال يمثل فرصة جيدة بالنسبة للمستثمرين؟. ترى العديد من الآراء التحليلية أن هذا السؤال يُجاب عنه بـ”نعم”، أي أن سعر سهم اوبر لا يزال يمثل فرصة جيدة لراغبي الاستثمار في الأسهم طويلة الأجل.

استندت تلك الآراء على أن أغلب العوامل المُتسببة في البداية المخالفة للتوقعات ليست مرتبطة بأداء الشركة بشكل مباشر، إنما كان أغلبها يتعلق بالتوقيت السيء لطرح الأسهم الذي كانت من أبرز ظواهره الاضطراب السياسي ببعض الدول وتراجع السوق بشكل عام، بينما تشير العديد من الدلائل إلى امتلاك الشركة فرص حقيقية للنمو والازدهار أبرزها:

  1. حرص الشركة الدائم والمستمر على تطوير وتوسعة نطاق أعمالها.
  2. ازدهار خدمة التوصيل المقدمة من الشركة إلى جانب خدمة نقل الركاب.
  3. تقدم الشركة خدمتها على نطاق عالمي بينما أقرب منافسيها -شركة Lyft- يقتصر نشاطها على أمريكا الشمالية.
  4. سجلت معدلات حجز الرحلات لدى اوبر ارتفاعاً كبيراً خلال عام 2021.

تجدر الإشارة أيضاً إلى أن سعر سهم اوبر شهد العديد من الارتفاعات والانخفاضات منذ اكتتابه، إلا أنه بكل تأكيد قد تجاوز أزمة الاكتتاب الأول، قد تمكن في أغسطس 2021 من مخالفة التوقعات للمرة الثانية ولكن بشكل إيجابي، حيث ارتفعت قيمة ربحية السهم إلى 85 سنتاً بينما كان يتوقع المحللين خسارة قدرها 51 سنتاً، قد أعلنت الشركة في الوقت نفسه عن بلوغ إيراداتها 3,39 مليار دولار أمريكي وتحقيق صافي ربح 1,1 مليار دولار خلال الربع الثاني من العام.

المشاكل داخل سهم اوبر

يسلط الضوء على اوبر بانتظام. لسوء الحظ، هذا الاهتمام ليس إيجابي دائماً. فعلى سبيل المثال، يشكو العديد من السائقين من أنهم يتقاضون أجوراً زهيدة.

قامت العديد من الحكومات بمقاضاة أوبر أيضا لأن الخدمة غالبا ما ينظر إليها على أنها منافسة غير عادلة ضد سائقي سيارات الأجرة العادية.

عانت اوبر أيضا من عدة عمليات اختراق. في وقت مبكر من عام 2014، تم اختراق نظام الشركة، مما جعل بيانات أكثر من 50000 سائق في الشارع. أعقب ذلك في عام 2017 اختراق أكبر بكثير سرقت فيه بيانات ما لا يقل عن 57 مليون عميل وسائق. ثم دفعت Uber مبلغاً كبيراً من المال لمنع الكشف عن البيانات.

المؤسس ترافيس كالانيك لم يحصل دائماً على تغطية إعلامية جيدة. لذلك استقال في عام 2017، ووفقاً للشركة الاستقالة كانت بسبب حادث قارب توفيت والدته بسببه. لكن من الناحية العملية ، كان هناك أيضا الكثير من الشكوك حول جودة إدارته. على سبيل المثال، تم التحرش بالنساء داخل الشركة وتم تضليل الحكومات المحلية باستخدام برامج سرية.

هل تعتقد أنه على الرغم من كل هذه الخلافات والفضائح، فإن لدى أوبر صيغة للنجاح؟ إذاً قد يمكن أن يكون جيداً شراء سهم أوبر!

تعمل اوبر أيضاً في مجال آخر مثير للاهتمام هو السيارات ذات القيادة الذاتية. و إضافة إلى ذلك تعمل اوبر مع وكالة ناسا على تصميم وسائل نقل طائرة.

الأمر الذي يمكن أن يكون مفيداً للغاية خصوصاً مع زيادة الاختناقات المرورية والازدحام. و على الرغم من أن هذه التجارب المثيرة للجدل قد تسببت في وقوع العديد من الوفيات، إلا أنه قد يكون النجاح المستقبلي بتقنيات القيادة الذاتية سبباً جيداً لشراء اسهم اوبر.

ومع ذلك، فإن تطوير السيارات ذاتية القيادة قد يكون أيضاً خطراً على مستقبل أوبر. أن تكون السيارات قادرة على قيادة نفسها بنفسها، فقد يصبح الأمر جذاباً للناس لشراء سيارة بأنفسهم. هذه التقنيات وإن كانت الآن بعيدة بعض الشيء، ولكن قد تكون فيما بعد أسباب جيدة للتداول في سهم أوبر.

يمكنكم دائما التواصل معنا من خلال وسائل التواصل الاجتماعي.

الأحدث من الفئة

مقالات, تجارة الفوركس, عالم التداول الالى, نصائح ومقالات

تجارة العملات عبر الانترنت بوابتك لتحقيق الربح, تعرف على الأسرار

2022-05-05

تعرف تجارة العملات بأنها عمليات شراء العملات وبيعها بقصد تحقيق الأرباح في سوق العملات الأجنبية (بالإنجليزية: Foreign exchange market) أو ما يُعرف بالفوركس (بالإنجليزيّة: Forex)

قراءة المزيد
مقالات, استراتيجيات التداول, تجارة الفوركس, نصائح ومقالات

العقود مقابل الفروقات تداولات مربحه، ام مخاطر عالية؟!

2022-05-08

العقود مقابل الفروقات من احدى المشتقات المالية وهو عبارة عن عقد اتفاق بين البائع والمشتري على تداول أحد الأصول، أي الفرق بين القيمة الحالية للأصل والقيمة في نهاية العقد

قراءة المزيد
مقالات, تقارير فنية واقتصادية, توقعات و تحليلات السوق

فرص التداول المتاحة للتفعيل بعد إعلان رفع نسب الفائدة الأمريكية

2022-05-05

فرص التداول المتاحة للتفعيل بعد إعلان رفع نسب الفائدة الأمريكية أسعار اليورو قد وصلت إلى مستويات 1.0474 في أدنى سعر خلال موجة الهبوط الأخيرة التي أشرنا إليها

قراءة المزيد