تعلم التحليل الفني للعملات خطوة بخطوة حتى الاحتراف

تعلم التحليل الفني في أسواق المال عبارة عن طريقة يمكن من خلالها التنبؤ بالأسعار المستقبلية للعملات والأسهم في أسواق التداول

تواصل معنا
تعلم التحليل الفني للعملات خطوة بخطوة حتى الاحتراف

أساسيات تعلم التحليل الفني للعملات والأسهم :

تعلم التحليل الفني في أسواق المال عبارة عن طريقة يمكن من خلالها التنبؤ بالأسعار المستقبلية للعملات والأسهم في أسواق التداول من خلال بعض المخططات والرسوم البيانية، بمعنى آخر يمكن من خلال هذه البيانات معرفة رصد ومعرفة مناطق ارتفاع وانخفاض سعر العملات والأسهم في أسواق المال.

تعلم التحليل الفني

هناك ما يسمى بالتحليل الأساسي للسوق، والذي يعني دراسة وتحليل الخطوط العريضة والأحداث الهامة في سوق تداول العملات (الفوركس).
من ناحية أخرى، يهدف التحليل الفني للعملات والأسهم إلى دقة الوصول إلى أرقام محددة من خلال بيانات التداول التي توضح لك ما إذا كان سعر عملة أو سهم ما سيرتفع أم سينخفض، وبالتالي يساعدك كثيرًا على اتخاذ قرارك إما بالشراء أو البيع. فالتحليل الفني للعملات والأسهم أهمية كبيرة لكل مستثمر. فالأمر مبني حقائق رقمية، يمكنك الاعتماد عليها لاتخاذ القرارات التي تصب في صالحك كمتداول أو كمستثمر.

نظريات تعلم التحليل الفني للعملات والأسهم :

يستند المحللين الفنيين في أسواق المال العالمية والمحلية على ثلاثة نظريات لتفسير حركة الأسعار في السوق وهي :

  • حركة السعر توضح لنا كل شيء :

تم استنباط هذه الفكرة من نظرية داو في التحليل الفني للأسواق المالية. فحركة السعر تظهر جميع المعلومات التي لها علاقة بالأمر. ستظهر جميع العوامل التي تؤثر على العرض والطلب على المخططات البيانية. أما الاحداث الخارجية تكون بلا فائدة وذلك لأنها توفر بيانات غير مؤكدة.

  • حركة الأسعار في اتجاهات عامة :

قد تتحرك الأسواق المالية في اتجاه متصاعد مما ينتج عنه رسوم بيانية بها قمم مرتفعة و قيعان منخفضة، او اتجاهات أفقية ( سوق النطاقات المحدودة). بفضل المحللون الفنيون طبيعة السوق التي يتوفر بها اتجاه عام.

  • التاريخ يعيد نفسه في أسواق المال :

تُعرف هذه النظرية أيضًا بالاختبار التاريخي. يقوم المتداولون باستخدام هذه الطريقة من أجل اختبار استراتيجيات التداول. فهي أداة غير موثوقة، حيث أنه ليس من المفترض أن يحدث ارتفاع أو انخفاض في قيمة عملة أو سهم ما كما حدث في ظروف معينة في الماضي. فهناك بعض الظروف الدقيقة للسوق تلعب دورًا هاما في مستقبل سعر العملات والأسهم لا يمكن تجاهلها.

تاريخ التحليل الفني

لطالما وجد التحليل الفني في سوق العملات الأجنبية منذ أن كانت هناك أسواق يحركها العرض والطلب. يرجع تاريخ أول سجلات تحليلية معروفة إلى القرن السابع عشر للتجار الهولنديين، و في القرن الثامن عشر لتجار الأرز اليابانيين. في نهاية القرن التاسع عشر بدأ تعلم التحليل الفني في الإنطلاق، حيث تم دفعه إلى الجماهير التجارية من قبل مؤسس ورئيس تحرير صحيفة وول ستريت جورنال و “نظرية داو” في التحليل الفني، تشارلز داو.

كان من بين مواطنيه المعاصرين رواد فنيون آخرون. رالف نيلسون اليوت – مؤسس نظرية أمواج إليوت الشهيرة، ويليام ديلبرت جان – مؤسس نظرية زوايا جان وريتشارد ديميل ويكوف. كان ويكوف ربما أول عالم نفسي في السوق المالي أفترض أن السوق مع كل البيانات التاريخية المسجلة يعتبر مثل العقل الواحد.

تعلم التحليل الفني

لا تزال تعاليمه تدرس في بعض من أفضل الجامعات في الولايات المتحدة الأمريكية. خلال معظم القرن العشرين وعلى مدار التاريخ، كان تعلم التحليل الفني مقصوراً على الرسوم البيانية، حيث أن الحساب الرقمى لكميات هائلة من البيانات لم يكن متاحاً بسبب عدم وجود مؤشرات مساعدة. و هذا يعني أيضاً بأن الآن – العصر الرقمي – يعتبر العصر الذهبي للتحليل الفني لما يوفره من تكنولوجيا.

أهمية تعلم التحليل الفني للعملات والأسهم :

يعتقد بعض المتداولون أن أسعار السوق المالية لا يمكن التنبؤ بها، وذلك لأن أسعار العملات المالية والأسهم تتحرك وفق نظام عشوائي، وأن دراسة المسار التاريخي لارتفاع وانخفاض العملات والأسهم لا يسهم في معرفة حركة الأسعار المستقبلية،  وهذا أمر عارٍ تمامًا من الصحة. فهناك أهمية كبيرة لدراسة التحليل الفني للعملات والأسهم، فهي تساعد العديد من المتداولون على القيام باتخاذ القرارات السليمة فيما يخص استثماراتهم.

مميزات تعلم التحليل الفني للعملات والأسهم :

هناك الكثير من المميزات للتحليل الفني للعملات والأسهم، نذكر منها ما يلي :

  1. تحديد الاتجاه العام للسوق المالية

من خلال التحليل الفني يمكننا الوقوف على الاتجاه العام للسوق، سواء كان اتجاه تصاعدي أو جانبي أو هبوطي.، وبناء على ذلك يمكنك تحديد القرار الأمثل بالنسبة لك.

  1. مصداقية حركة السعر

من خلال الرسوم البيانية التي يوفرها التحليل الفني يمكنك أن تكتشف السعر الحقيقي لعملة أو سهم ما، وبالتالي التنبؤ بمستقبل هذه العملة أو هذا السهم.

  1. الحصول على نصائح للتداول

فيمكنك من خلال بعض وسطاء التداول أن تحصل على نصيحة بعمل قرار ما سواء بالشراء أو البيع. يمكنك استنتاج هذه النصائح من خلال التحليل الفني للعملات والأسهم، وبالتالي معرفة الوقت الصحيح لاتخاذ قرار بوقف الخسائر أو جني الأرباح.

4. سرعة الأداء

أصبح من السهل إجراء العمليات الحسابية المعقدة، وذلك بفضل التقدم العلمي وثورة التكنولوجيا. يمكنك الوصول إلى دراسات للتحليل الفني بكل سرعة وسهولة من خلال الإنترنت وبشكل مجاني.

أفضل مؤشرات التحليل الفني للعملات والأسهم

يقصد بمؤشرات التحليل الفني مجموعة من البرامج الموجودة على منصات التداول والتي تعمل على تحليل المخططات البيانية لعناصر السوق والعوامل المؤثرة فيه، وذلك من أجل التنبؤ بدقة بمستقبل حركة الأسعار. من أمثلة المؤشرات الفنية:

تعلم التحليل الفني
  • مؤشرات الاتجاه : وتشتمل على مؤشر المتوسط الحركي، المؤشر المكافئ، ومؤشر الاتجاه المتوسط.
  • مؤشرات الزخم : وتشمل مؤشر القوة النسبية، مؤشر نطاق ويليامز، ومؤشر ستوكاستيك.
  • مؤشرات التقلب : وتشتمل على مؤشر المدى الحقيقي، مؤشر الانحراف المعياري،و مؤشر بولينجر باند.
  • مؤشرات الحجم : وتشتمل على مؤشر تدفق الأموال، مؤشر خط التراكم/التوزيع، ومؤشر الحجم على الرصيد.

مميزات هذه الدورة

  • arabic forex start icon

    أساسيات تعلم التحليل الفني للعملات والأسهم

  • arabic forex start icon

    نظريات تعلم التحليل الفني للعملات والأسهم

  • arabic forex start icon

    أهمية تعلم التحليل الفني للعملات والأسهم

  • arabic forex start icon

    مميزات تعلم التحليل الفني للعملات والأسهم

  • arabic forex start icon

    أفضل مؤشرات التحليل الفني للعملات والأسهم

CASHBACK

  • افتح حساب تداول

  • بمساعدة المركز

  • واسترد اموالك

تواصل معنا

باقة

  • دورات مسجلة للسلوك السعري

  • دورة التحليل الاساسي

  • شهر توصيات نادي العملات

  • محاضرتين ورشة عمل

  • دعم تقني

تواصل معنا

دورة تداول

  • دورات مسجلة للسلوك السعري

  • دورة التحليل الاساسي

تواصل معنا